انقر للإستماع للنص !

سياسة البيانات المفتوحة

الغرض من سياسة البيانات المفتوحة

الغرض من هذه السياسة هي توضيح السياسات الخاصة بالبيانات المفتوحة في الموقع الإلكتروني للهيئة الاتحادية للمواصلات.

ما هي شروط استخدام البيانات المفتوحة للهيئة الاتحادية للمواصلات ؟

  • لأي شخص الحق في استخدام هذه البيانات وحفظها وإعادة نشرها.
  • عند استخدام أي من هذه البيانات تجدر الاشارة أنه يجب التنويه أن مصدرها هي الهيئة الاتحادية للمواصلات البرية والبحرية وذلك للمحافظة على ملكية الهيئة للبيانات ومصداقيتها و صحة مصدرها.
  • يجب ألا يقوم مستخدم البيانات بأي تعديل للبيانات سواء كان بهدف الإساءة للجهة أو المبالغة في ذكر النتائج.
  • يجب ألا تستخدم هذه البيانات لأغراض سياسية أو لدعم نشاط غير مشروع أو إجرامي أو استخدامها في تعليقات عنصرية أو تميزية أو بغرض التأجيج أو التأثير السلبي على الثقافة أو المساواة أو التحريض أو أي نشاط غير نظامي أو مخالف لعاداتنا و قيمنا العربية والإسلامية.
  • تعتبر الهيئة الاتحادية للمواصلات نفسها غير مسؤولة بتاتا عن أي أضرار مباشرة أو غير مباشرة، ربما تنشأ عن استخدام، أو عدم القدرة على استخدام هذه البيانات المفتوحة ، بما في ذلك ومن دون حصر ضياع الدخل أو ضياع السمعة أو ضياع العمل أو ضياع البيانات أو أي أضرار أخرى.
  • يقر مستخدم البيانات المفتوحة للموقع الرسمي للهيئة الاتحادية للمواصلات البرية والبحرية باستخدامه لتلك البيانات على عاتقه الخاص و لا تتحمل الهيئة أية مسؤولية قد تنتج تجاه الغير.
  • تعتبر النسخة الالكترونية لوثائق الهيئة المنشورة في هذا الموقع الرسمي لأغراض إعلامية بحتة.
  • الهيئة الاتحادية للمواصلات غير مسؤولة عن جميع الضمانات والشروط فيما يتعلق بأي من تلك البيانات.

المسؤولية على الهيئة الاتحادية للمواصلات:

تضع الهيئة الاتحادية للمواصلات هذه البيانات المفتوحة في موقعها الرسمي للاستفادة منها من قبل الجمهور ولكن هذا لا يعني عدم تقبلها للملاحظات الواردة من قبل الجمهور الكريم.

مسؤولية مستخدم البيانات المفتوحة

يكون مستخدم البيانات هو المسؤول عن استخدام البيانات المفتوحة وحفظها و إعادة استخدامها ولا يجب أن ينتج عن إعادة استخدام هذه البيانات أي أخطاء لغوية أو عددية تتعلق بمحتوى البيانات و موثوقيتها.

استطلاع الرأي

لقد قمت بالإجابة على استطلاع الرأي سابقاً، شكراً لك

مستوى الثقة في دفع الرسوم باستخدام البطاقة الإلكترونية / بطاقة الائتمان

لقد قمت بالإجابة على استطلاع الرأي ، شكراً لك